انخفاض كبير بسعر التاكسي في اقليم كوردستان


اعرب سائقي التكاسي والاشخاص الذين يتعاملون ببيع وشراء التاكسي عن عدم رضائهم على قرار وزارة الداخلية في حكومة اقليم كوردستان الذي منع قيادة التاكسي لقسم كبير من الموظفين والقوات الامنية. ويقولون ان سعر التاكسي انخفض اليوم فقط الى نحو الفي دولار وتوقف سوق بيع وشراء التاكسي.

ويقول خالد احمد 45 عاما ويقوم ببيع وشراء سيارات التاكسي في السليمانية بشكل مستقل لـ دواڕۆژ، ان القرار اذا كان ناجحا فذلك جيد!!، لانه يتم سنويا الحاق اضرار بالناس وان قرارات وزارة الداخلية في الاقليم باءت بالفشل.

واضاف، ان القرار الجديد لوزارة الداخلية الحق اضرارا كبيرة بنا وان الناس لا يشترون الان سيارات التاكسي. فقط يقومون باعمال البيع، وان من يقوم بعمليات البيع يخسر كثيرا بسبب قرار الداخلية.

وكانت وزارة الداخلية في حكومة اقليم كوردستان، قررت منع منتسبي الامن وموظفين مدنيين من العمل بمهنة "سائق تاكسي" .

وجاء في كتاب الوزارة رقم " 385" الصادر في 31 كانون الثاني 2019: ان ضباط ومراتب القوات الامنية (الآسايش، الشرطة، الزيرفاني، الدفاع والطوارىء، الجنسية، المرور، حراس الحدود، شرطة الجمارك، منتسبي وزارة البيشمركة، وجميع القوات المسلحة في حكومتي الاقليم والاتحادية)، لا يسمح لهم بالعمل في مهنة " سائق تكسي".

ويقول القرار ايضا، ان الموظفين المدنيين تحت الدرجة السابعة يحظر عملهم كسواق للسيارات الاجرة، بشرط الحصول على موافقة مسبقة من دائرته وتجديدها سنويا.

ويشمل  القرار ايضا موظفي دائرة العلاقات الخارجية في اقليم كوردستان.

من جانبه، يقول هونر فاضل 25 عاما ويعمل سائقا للتاكسي ويقوم باعمال البيع والشراء لـ دواڕۆژ، تم اليوم الحاق خسائر كبيرة بسعر التاكسي وصلت من 1500 الى 2000 دولار. كل هذا في يوم واحد فقط.

واشار فاضل الى ان العديد من العاملين في قوات الداخلية قام ببيع سياراتهم بخسائر كبيرة خوفا من ان يتلقوا خسائر اكبر في المستقبل. 

وشكك فاضل في نجاح القرار، مضيفا انه كمثال، "انا ليس لدي عمل اخر غير سائق تاكسي، لذلك يجب ان تصبح قيادة التاكسي مهنة، واذا ما تم تطبيق القرار سيكون هناك اناس كثيرين متضررين من القرار ويؤثر كثيرا على حركة السوق.

 

من جهته يقول هاوسر عبد الله 29 عاما وهو بيشمركة ويقوم باعمال بيع وشراء التاكسي لـ دواڕۆژ، انه حتى هذه اللحظة لا ارى ان قرار وزارة الداخلية جيدا، الا ان الحكومة اذا كانت لديها خطط لتحسين رواتب قوات الداخلية والبيشمركة والموظفين، فان صدور قرار في هذه الحالة سيكون طبيعيا وان الذين ليس لديهم عمل يصبحون سائقي تاكسي والاستفادة من هذه المهنة.

ويضيف هاوسر، ان سوق التاكسي كان اليوم سيئا جدا، لان سعر التاكسي انخفض الى 1500 دولار واذا ما يتم تطبيق القرار بدون ان تقوم الحكومة بتحسين الرواتب، فان الاوضاع ستسير نحو الاسوأ.



PM:05:06:04/02/2019




231عدد القراءات‌‌

الاکثر متابعە‌